Loading...
آخر الأخبار

» أخبار الدورة الأولى لمهرجان القدس السينمائي الدولي


28 فيلم في افتتاح مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول
افتتحت جامعة فلسطين بالتعاون مع ملتقى الفيلم الفلسطيني، مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول. ومن المقرر أن يستمر المهرجان على مدار ثلاثة أيام بمشاركة نحو ثلاثين فيلماً من احد عشر دولة عربية بالإضافة إلى فلسطين.
وطالبت العديد من الشخصيات الوطنية والأكاديمية والفنية في الافتتاح، بضرورة التصدي للمخططات الإسرائيلية الهادفة لتهويد القدس وسرقة تاريخنا وتراثنا وهويتنا النابعة من انتمائها للعرب والمسلمين وكل أجدادنا على مدار التاريخ، مؤكدين أن مهرجان القدس هو بمثابة صرخة في وجه القبح والعدوان الإسرائيلي بان القدس لن تكون سوى عربية إسلامية ولن تفلح كل مخططاتهم لتهويدها وسرقتها.
وأكدت الشخصيات في كلماتها أن المهرجان جاء ليوحد الصوت الفلسطيني وليكون رسالة للمتخاصمين بان القدس اكبر من الخلافات، وقالت إن مهرجان القدس السينمائي الدولي الذي تقيمه جامعة فلسطين هو فرصة لتسليط الضوء على القدس ومعاناة أهلها وسكانها الذين يواجهون الويلات ولكنهم صامدون باقون رغم القمع والإرهاب الإسرائيلي.
وفي بداية حفل الافتتاح استعرضت الناطقة باسم المهرجان إيناس الطويل، جدول المهرجان في يومه الأول، فيما قدم الشاعر محمود الناطور عدة قصائد عن القدس.
تشجيعاُ للفن المبدع
وقال رئيس جامعة فلسطين د. سالم صباح في كلمته: تأتي هذه المناسبة تشجيعاً للفن المبدع والمبدعين، وتكريماً للفنانين الذين اثروا فلسطين بأعمال خلاقة، كما أن جامعة فلسطين من خلال رعايتها وتنظيمها لهذا العرس تؤكد تواصلها مع المجتمع وقضاياه.
وقال رئيس المهرجان د. حسين أبو شنب، إن القدس حاضرة الزمان والمكان والوجدان، فهي أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين، وبوصلة العارفين والمخلصين وضَالة الساعين إلى الحياة حًرة كريمة.. زيتونة الأرض وقمر السماء ورحاب التضحية والفداء والوفاء.
وأضاف (هي القدس في هذا اليوم وغداً.. في مواجهة ساخنة صارخة وحدها في المواجهة، نستصرخ الكَل الوطنى والقومى والإسلامي والمسيحى وكلَ الأحرار في العالم، هي في تحدٍ مع الظلم والظالمين منذ أن كانت وحتى قيام الساعة، وكما الأمس عنوان على الصمود والتحدي).
وأوضح د. أبو شنب أن الإعلام اليوم هو السلطة الأولى بعد أن كان أمس السلطة الرابعة، الإعلام اليوم الدم الذىي يسرى في العروق، ونبض شرايين الحياة.. والسينما عروس الإعلام وعنوانه الذي يسطع عبر الأزمان، وانتصب شامخاً في ميدان المنافسة والتحدي والازدهار.
وقال منسق عام المهرجان الناقد السينمائي عز الدين شلح، تنطلق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان القدس السينمائي الدولي الأول والذي يهدف إلى مواجهة مهرجان القدس السينمائي الإسرائيلي الذي أعلنت عنه الإسرائيلية ليا فان لير عام 1984، والذي تحاول إسرائيل من خلاله، قلب الحقائق أمام المجتمع الدولي في أن القدس مدينة إسرائيلية.
ملتقى الفيلم الفلسطيني
وأضاف شلح (يأتي مهرجان القدس السينمائي الدولي الفلسطيني لنظهر للمجتمع الدولي، من خلال السينما التي أعطت الكثير للقضية الفلسطينية بان القدس فلسطينية عربية إسلامية، كما يهدف المهرجان إلى تشجيع السينمائيين الفلسطينيين والعرب وكل المحبين للقضية الفلسطينية ليتناولوا في أفلامهم القدس أو يتعرضوا في أفلامهم لإحدى جوانب القضية الفلسطينية لتبقى حاضرة في وجدان الشعوب).
وقال رئيس ملتقي الفيلم الفلسطيني المخرج سعود مهنا، لقد أسس ملتقى الفيلم الفلسطيني هذا المهرجان وأتمنى أن يكون سنوياً ولكن بدون تعاون جامعة فلسطين لما كان هذا المهرجان سيرى النور، وعبر عن شكره وتقديره لكل المخرجين العرب والفلسطينيين ولجان التحكيم والمشاهدة على عملهم الدؤوب من اجل إنجاح المهرجان.
وقدم الفنان هيثم المغني، أغنية خاصة للمهرجان عن القدس من كلمات الشاعر محمود الناطور، فيما قدمت فرقة شمس الكرامة استعراض فلكلوري.
واتصل المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي هاتفيا وخاطب الحضور قائلاً: لقد سعدت بالمهرجان، لأن الفن هو غذاء الروح، والأماكن التي لا توجد فيها فن لا توجد فيها روح، وأشكر القائمين على المهرجان.
المهرجان بمثابة خطوة للإمام من اجل الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني
كما هاتف المهرجان المخرج الإماراتي سعيد سالمين المرى، معربا عن افتخاره بانطلاق المهرجان، فيما اعتبرت الفنانة المصرية سلوى خطاب في اتصالها عبر الهاتف، انطلاق أعمال المهرجان بمثابة خطوة للإمام من اجل الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، وتمنت حضور المهرجان في دورته المقبلة.
ووجه الناقد والكاتب البحريني (فريد رمضان) تحياته للشعب الفلسطيني بمناسبة انطلاق أعمال مهرجان القدس السينمائي الدولي، وشكر جامعة فلسطين وملتقى الفيلم على جهودهم في جعل الحلم حقيقة وواقع.
وقال المنسق العام للمهرجان الناقد السينمائي عز الدين شلح في تصريح صحفي، أنه وصل المهرجان أكثر من خمسين فيلماً من معظم الدول العربية، ولكن تم استبعاد عدد منها لعدم تطابقها مع شروط المهرجان، مؤكداً أن بعض من الأفلام المستبعدة جيدة ولكن شروط المهرجان أن تتحدث الأفلام عن قضايا وطنية أو قصص إنسانية ولذلك استبعدت لجان المشاهدة الأفلام التي لا تنطبق عليه تلك الشروط الرئيسية.
وأشار شلح أن فيلم (تذكرة إلى القدس) للمخرج السينمائي رشيد مشهراوي اختير ليكون فيلم الافتتاح.
وتابع بالرغم من أن الفيلم من إنتاج 2002 إلا أنه ما زال حاضراً بفكرته الرائعة وبموضوعه وبآليات تنفيذه، وهو فيلم أخاذ يأسرنا منذ البداية في التجوال وعمليات الالتفاف والاختراق لأسوار القدس، كي نتأمل ملامح المدينة المنكوبة بالاحتلال والمستوطنين.
لجنة أفلام القدس
وأعرب عن سروره أن لجان المشاهدة تمكنت من التغلب على كافة الصعاب وأنهت عملها بنجاح كبير، وقد اختارت ثماني وعشرون فيلماً لتكون في المسابقة الرسمية للمهرجان.
ومن ناحيته ذكر رئيس لجان التحكيم المخرج السينمائي سعود مهنا انه تم اختيار الكاتب والإعلامي الكبير حسن الكاشف رئيساً للجنة تحكيم أفلام القدس، والمخرج الأمريكي موريس جاكسون رئيساً للجنة تحكيم الأفلام الروائية، والفنان التشكيلي فايز السرساوي رئيساً للجنة تحكيم الأفلام الوثائقية.
وقد تشكلت لجنة أفلام القدس من حسن الكاشف رئيساً وعضوية كلاً من الدكتورة مي نايف والمنتج نبيل العريان والممثل أسامه مبارك والمصور نبال حجو
أما لجنة تحكيم الأفلام الروائية فتشكلت من المخرج الأمريكي موريس جاكسون رئيساً وعضوية كلاً من السينارست علي عيسى والمخرج والمونتير تامر منصور والمخرج زاهر الكاشف والكاتب الروائي محمد نصار.
وقد تشكلت لجنة تحكيم الأفلام الوثائقية من الفنان التشكيلي فايز السرساوي رئيساً وعضوية كلاً من الكاتبة والصحفية بينيكا زاميت- مالطا والناقد عبدالله بكر والفنان جواد حرودة والكاتب أنس العقاد.
ودعا مهنا أبناء شعبنا لحضور فعاليات المهرجان، والتي ستكون بمثابة فرصة لمشاهدة أفلام راقية وذو معنى وهدف.

وفيما يلي قائمة باسماء الافلام المشاركة:
الرقم اسم الفيلم المخرج إنتاج نوع الفيلم
1 الطريق إلي القدس محمد الدالي مصر وثائقي طويل
2 غريبة في بيتي ساهرة درباس فلسطين- القدس وثائقي
3 تذكرة إلي القدس رشيد المشهراوي فلسطين- رام الله وثائقي
4 القدس عز الدين سعيد مصر وثائقي
5 القدس في يوم آخر هاني أبو اسعد فلسطين – هولندا وثائقي
الأفلام الوثائقية
الرقم اسم الفيلم المخرج إنتاج نوع الفيلم
1 يالا غزة سامي الحو فلسطين – غزة وثائقي قصير
2 لحظة حياة عز الدين سعيد مصر ديكو دراما
3 فتافيت ركام عبد الرحمن الحمران فلسطين – غزة وثائقي
4 بس أحلام أمل رمسيس مصر وثائقي
5 خذني إلى ارضي ميس دروزة الأردن وثائقي
6 زيتونات ليانا بدر فلسطين – رام الله وثائقي
7 شهد رائد داوود فلسطين – غزة وثائقي
8 إلي أين عبد السلام شحادة فلسطين – رام الله وثائقي
9 عدالة الشيطان قناة الرافدين العراق العراق وثائقي
10 علي وين محمد أبو سيدو فلسطين – غزة وثائقي
11 علي أجسادهم عرب لطفي مصر وثائقي
12 ظلال في الظلام جهاد الشرقاوي فلسطين – غزة وثائقي
13 جميلة حكمت المصري فلسطين – غزة وثائقي
الأفلام الروائية
الرقم اسم الفيلم المخرج إنتاج نوع الفيلم
1 بنت مريم سعيد المري الإمارات روائي
2 شوي شوي رياض دعيس فلسطين – حيفا روائي
3 اخوانيتا فريدة بن يزيد اسبانيا والمغرب روائي
4 وراء المرآة ناديا شرابي الجزائر روائي
5 عيد ميلاد ليلى رشيد المشهراوي فلسطين – رام الله روائي
6 غياب محمد راشد بوعلي البحرين روائي
7 إسكات فاتن الحفناوي تونس روائي
8 زهور تحترق محمد إبراهيم محمد البحرين روائي
9 ظلال الصمت عبد الله المحيسن السعودية روائي
10 مصطفي بو العيد احمد راشدي الجزائر روائي
11 بالأمس عمار الكهوجي البحرين روائي
12 الخبز المر حسن دحاني المغرب روائي
13 غير متاح سمير عشرة مصر روائي
أفلام علي شرف المهرجان
الرقم اسم الفيلم المخرج إنتاج نوع الفيلم
1 رؤى حالمة واحة الراهب سوريا روائي طويل
2 البشارة محمد راشد بو علي البحرين روائي قصير
3 بابا عزيز ناصر خيمر تونس روائي طويل
4 بقايا جرح محمد إبراهيم محمد البحرين/ مصر وثائقي قصير
5 ملح هذا البحر آن مريا جاسر فلسطين- رام الله روائي طويل

المصدر/ ديوان العرب 22/12/2009
بقلم/ زينب خليل عودة
http://www.diwanalarab.com/spip.php?page=article&id_article=21038

فوز خمسة مخرجين في مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول
اختتمت جامعة فلسطين فعاليات اليوم فعاليات مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول والذي تقيمه بالتعاون مع ملتقى الفيلم الفلسطيني وسط حضور جماهيري واسع من قبل المواطنين والطلاب. وكان مهرجان القدس السينمائي الدولي انطلق بمشاركة 28 فيلماً من احد عشر دولة عربية وهي مصر والعراق والجزائر والمغرب وتونس والإمارات والأردن والبحرين والسعودية وسوريا بالإضافة إلى فلسطين. وقد فاز بجوائز المهرجان المتمثلة في الزيتونة الذهبية فيلم “القدس” للمخرج المصري “عز الدين سعيد” بجائزة الزيتونة الذهبية كأفضل فيلم عن القدس ٬ بينما فاز فيلم “مصطفى بولعيد” للمخرج الجزائري “أحمد الراشدي” بجائزة الزيتونة الذهبية أفضل فيلم روائي٬ بينما فاز فيلم “إلى أبي” للمخرج الفلسطيني “عبد السلام شحادة” بجائزة الزيتونة الذهبية أفضل فيلم وثائقي٬ كما وفاز فيلم “ظلال الصمت” للمخرج السعودي “عبد الله المحيسن” بجائزة الزيتونة الذهبية للجنة التحكيم في المهرجان ٬ فيما فاز فيلم “بنت مريم” للمخرج الإماراتي “سعيد سالمين المرى” بجائزة مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول. كما ومنحت إدارة المهرجان وسام مهرجان القدس لعدد من المخرجين والفنانيين الفلسطينيين لكل من المخرج السينمائي الراحل “مصطفى ابو علي”٬ والمخرج السينمائي “غالب شعث”٬ والمخرج السينمائي “ميشيل خليفة”٬ والمخرجة السينمائية “مي المصري”٬ والمخرج السينمائي “رشيد مشهراوي”٬ والمخرج السينمائي العراقي “قيس الزبيدي”٬ والمخرج السينمائي السوري “محمد ملص”٬ والمخرج السينمائي اللبناني “رفيق الحجار”٬ والمخرج السينمائي الأردني “عدنان مدينات”٬ والفنان المصري ” تامر حسني”، وذلك تقديراً لجهودهم في خدمة القضية الفلسطينية ووزعت جامعة فلسطين وإدارة مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول شهادات التقدير على أعضاء اللجنة التحضيرية العليا للمهرجان٬ وأعضاء ورؤساء لجان التحكم واللجان الفرعية للمهرجان٬ والعاملين من جامعة فلسطين الذين ساهموا في نجاح المهرجان. وقد قام بتوزيع وتسليم الجوائز والأوسمة وشهادات التقدير كل من رئيس الجامعة أ.د.”سالم صباح”٬ ورئيس مجلس إدارة جامعة فلسطين الحاج “كاظم دغمش”٬ وأمين سر مجلس الأمناء في جامعة فلسطين م. “عماد الفالوجي”٬ وحضر الحفل كل من نائب رئيس الجامعة د.”محمد ابو سعدة”٬ ونائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية د.”موسى ابو سليم”٬ ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية د.”حسن حمودة”٬ والناقد السينمائي والمنسق العام للمهرجان “عز الدين شلح”٬ ورئيس ملتقى الفيلم ورئيس لجان التحكيم في المهرجان المخرج سعود مهنا٬ والإعلامي البارز ورئيس لجنة تحكيم أفلام القدس ” حسن الكاشف”٬ والمخرج الأمريكي ورئيس لجنة تحكيم لجنة الأفلام الروائية “مويس جاكسبون”٬ والفنان التشكيلي ورئيس لجنة تحكيم الأفلام الوثائقية “فايز السرساوي” وبحضور العمداء والمحاضرين والمختصين وعدد كبير من الفنانيين والنقاد ووسائل الإعلام العربية والمحلية والدولية. وقال رئيس المهرجان أ.د.” حسين أبو شنب” أن القدس حاضرة الزمان والمكان والوجدان٬ فهي أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين٬ وبوصلة العارفين والمخلصين و َضالة الساعين الي الحياة ًحرة كريمة .. زيتونة الأرض وقمر السماء ورحاب التضحية والفداء والوفاء. .. في مواجهة ساخنة صارخة وحدها في المواجهة٬ نستصرخ وأضاف هي القدس .. في هذا اليوم وغداً الكل الوطني والقومي والإسلامي والمسيحي وكل الأحرار في العالم .. هي في تحٍد مع الظلم والظالمين منذ أن كانت وحتى قيام الساعة و كما الأمس عنوان على الصمود والتحدي وأضاف د. “أبو شنب” ولأنها القدس .. استجاب الفنانون العرب للمشاركة في مهرجان القدس.. ومن مصر والعراق والأردن والجزائر والأمارات العربية٬ والسعودية والبحرين وتونس ومن المحبين من هولندا وبريطانيا وأفريقيا. وعبر د. “أبو شنب” عن تقديره لجامعة فلسطين رئيساً ونواب وإداريين وعاملين ولرئيس مجلس الإدارة الحاج “كاظم دغمش” على جهودهم من أجل إنجاح المهرجان٬ كما وشكر اللجنة التحضيرية العليا للمهرجان وكافة لجان المهرجان الفرعية الأخرى٬ وملتقى الفيلم الفلسطيني٬ ولجان التحكيم التي أجادت بأعضاء لجان التحكيم ورؤسائها لما بذلوه من جهد شخصي وتطوعي كما كل العاملين في العمل٬ مشيداً المهرجان من اجل إنجاحه. وأشاد د. “أبو شنب” بدور جامعة فلسطين وكافة دوائرها وخاصة العلاقات العامة والإعلام والفنيين وجميع من تم إفرازهم للعمل في المهرجان. وقال أمين سر مجلس الأمناء في جامعة فلسطين م. “عماد الفالوجي” أن مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول في جامعة فلسطين هو بمثابة عودة الروح الفلسطينية وروح الإبداع ورسالة بأنه يوجد على ارض غزة ما يستحق الحياة. وأضاف م. الفالوجي جامعة فلسطين تؤكد بعودة الروح الثقافية والفنية إلى قطاع غزة. وبدوره استذكر الإعلامي البارز ورئيس لجنة تحكيم أفلام القدس ” حسن الكاشف” الحرب الإسرائيلية إلى آليات عمل لجان التحكيم وكيفية اختيارها الأفلام الفائزة بكل شفافية الأخيرة على غزة٬ مشيراً وموضوعية. وأكد رئيس اللجنة المالية والإدارية للمهرجان٬ ونائب رئيس جامعة فلسطين للشؤون المالية والإدارية د. إلى أن “موسى أبو سليم” أن الجامعة عملت ليل نهار بكافة دوائرها من اجل إنجاح المهرجان٬ مشيراً إداريا راقياً رغم نشأتها الجديدة في كيفية واليات تنظيم مهرجان القدس. جامعة فلسطين قدمت نموذجاً في سبيل نجاح المهرجان ووفرت كافة الإمكانيات وأوضح د. “أبو سليم” ان جامعة فلسطين لم تدخر شيئاً بالحضور الجماهيري في قاعات عرض الأفلام. له٬ كما وقامت بتذليل كافة العقبات٬ مشيداً وقد أدار الحفل الإعلامية ” إيناس الطويل”٬ والشاعر محمود الناطور٬ وقدمت فرقة شمس الكرامة . عرضا فلكورياً وقد أشرفت دائرة العلاقات العامة والقسم الفني في جامعة فلسطين على وضع كل إمكانيات الجامعة من اجل إنجاح المهرجان٬ وعملوا على تذليل العقبات أمام عمل اللجان التي أشادت بمستوى الخدمات. وقد شهدت قاعات عرض الأفلام إقبالا جماهيريا واسًعا لليوم الثالث على التوالي٬ وأشادت الجماهير التي حضرت عروض الأفلام بمستوى الأفلام المعروض٬ مؤكدين أن معظم الأفلام تحاكي واقعنا المؤلم الذي نعاني منه من حيث الممارسات القمعية الإسرائيلية٬ وتم تقسيم عرض الأفلام على ثلاثة قاعات. قاعة أفلام روائية وعرض فيها فيلم إخوانيتا للمخرجة فريدة بن يزيد من المغرب٬ وفيلم غياب للمخرج محمد راشد بوعلي من البحرين٬ وفيلم زهور تحترق للمخرج محمد إبراهيم محمد من البحرين. قاعة الأفلام الوثائقية وعرض فيها فيلم شهد للمخرج رائد داوود من فلسطين٬ وفيلم على أجسادهم للمخرج عرب لطفي من مصر. قاعة أفلام القدس وعرض فيها فيلم القدس في يوم أخر للمخرجة هاني أبو أسعد من فلسطين.
المصدر/ دنيا الوطن 24/12/2009
https://www.alwatanvoice.com/arabic/content/print/144972.html

مهرجان القدس السينمائي الدولي صوت للقضية الفلسطينية نحو العالم
القدس السينمائي- وجّه عدد من السينمائيين رسائل إلى إدارة مهرجان القدس السينمائي الدولي يعبرون فيها عن أهمية المهرجان والمثابرة والإصرار على إقامته وبأنه صوت للقضية نحو العالم، وقد عبر المنسق العام للمهرجان الناقد السينمائي عزالدين شلح عن شكره وتقديره العميق للردود التي تتوالى للمهرجان، وأكد على أن المهرجان حظي بتأييد عربي واسع من مخرجين ونقاد وفنانين ومدراء مهرجانات.
المخرج المصري عزالدين سعيد
وقد ذكر المخرج السينمائي المصري عزالدين سعيد بعد فوزه بجائزة أفضل فيلم عن القدس في الدورة الأولى لمهرجان القدس السينمائي والتي عقدت بتاريخ 21-23 ديسمبر أن هذه الجائزة أهم جائزة أحصل عليها من بين 48 جائزة على مستوى العالم… وأن القدس وجع وجرح ورثناه ولا نريد أن نورثه… تخيلوا معي أن تكون وسط هذا الجرح بعد أن كنت تسمع عنه… وأصنع فيلما يتغير معناه وأعيد مونتاج الفيلم وأغير الفكرة تماما بعد وفاة الشيخ أحمد ياسين أثناء عملية المونتاج… الآن أحصل على جائزة من فلسطين عن فيلم صنعته هناك… بل صنعني هناك… فخور بهذه الجائزة … وجائزتي الأكبر أن تتحول الكاميرا في يدي إلى سلاح حقيقي.
________________________________________
المخرجة الفلسطينية مي المصري
أما المخرجة السينمائية مي المصري فقد عبرت خلال رسالتها عن فرحتها حيث قالت: «أشعر بالسعادة والفخر بمناسبة تكريمي بجائزة وسام مهرجان القدس السينمائي الدولي.
إنه لشرف عظيم بالنسبة لي أن يتم تكريمي على أرض فلسطين الحبيبة وفي غزة الصامدة بالذات أشكركم من كل قلبي وأتمنى لكم التوفيق والنجاح والاستمرارية في دعم السينما الفلسطينية.
________________________________________
الناقد السينمائي المصري أمير العمري
ألف مبروك ودائما على طريق التقدم والإنجاز، أحيي جهودكم التي نجحت في إقامة هذا المهرجان في وقت صعب للغاية، وأتمنى أن تكلل بالنجاح وأن توفقوا فيما ترمون إليه من تطوير السينما العربية والفلسطينية وجمع شمل السينمائيين والنقاد العرب… وكل التحية لكم.
________________________________________
الفنانة والمخرجة السورية واحة الراهب
تحياتي لكم وتهانيّ القلبية لانطلاقة هذا العرس العربي … ولنجاحكم في إثبات المقدرة على مواجهة الحصار والعدوان بوسيلة الفن، التي لا تقل قيمة وأهمية عن المواجهة بالسلاح، بل هي نبض القضية وصوتها نحو العالم، ونحو استقطابا أكثر عمقا باتجاه وعي مدى التفاوت بين الإنسانية والتوحش… بين الضحية والجلاد، إنه عرسنا جميعا كعرب، أتمنى لكم الاستمرارية والنجاح.
________________________________________
المخرج الإماراتي سعيد سالمين
تحية عطرة من دولة الإمارات الحبيبة إلى أولى القبلتين وثاني الحرمين الشريفين ود ن أحيي جميع الساهرين والقائمين على نجاح المهرجان في دورته الأولى ون شاء الله يستمر إلى الأمام ويشتهر عالميا متمنيين الدعم والمساندة الكبيرة من الدول العربية والحمد لله سعيد جدا بفوزي بجائزة مهرجان القدس السينمائي الدولي ون شاء الله سأبقى متواصلا معكم في الدورات القادمة مع تمنياتي لكم بالتوفيق.
القدس السينمائي- الخميس 28 يناير 2010


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

All rights reserved by www.jiffps.com ©2017
Hosting by: Purs Serv